فى 8 - مايو - 2018
اكد وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي إن مصر ستقفز إلى العشرة الأوائل خلال 4 سنوات في التقارير الدولية الخاصة بمؤشرات التعليم حال تطبيق النظام التعليمي الجديد وتحويله من خطة نظرية إلى واقع عملي ملموس.
وأضاف شوقي – في كلمة أمام لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب برئاسة الدكتور حسين عيسى لمناقشة مشروع موازنة وزارة التربية واالتعليم والتعليم الفني للسنة المالية 2018-2019 – أن التصنيف المصري للجامعات المصرية سيرتفع هو الآخر بحوالي مائتي درجة خلال الفترة المقبلة، موضحا أن السبب في ذلك يعود إلى أن بنك المعرفة ينشر حاليا الدوريات العلمية المكتوبة في مصر بدون أي تكلفة، وستدخل على المؤشر العالمي ما يرفع من تصنيفنا.
وتابع شوقي أن 70% من الدوريات العلمية في مصر تنشر باللغة العربية، وهو ما كان يحول دون معرفة الخارج بها، مشيرا إلى أنه سيتم خلال الفترة المقبلة توقيع اتفاق مع شركة “تومسون رويترز” تحت مسمى “نظام الاستشهاد العربي”، حيث سيتم بموجبه ترجمة عنوان ومتن كل بحث علمي مكتوب باللغة العربية، وإدخاله على قاعدة البيانات الدولية.






اترك تعليقاً